أخر الأخبار

مازدا تعتزم إستثمار 11 مليار دولار لتحويل الكامل إلى السيارات الكهربائية

Advertisements
مازدا تعتزم إستثمار 11 مليار دولار في السيارات الكهربائية
مازدا تزيد من إستثماراتها لتتحول بالكامل إلى السيارات الكهربائية

أعلنت شركة “مازدا” اليابانية (Mazda Motor)، لصناعة السيارات، إستثمار نحو 1.5 تريليون ين أي ما يزيد عن (10.55 مليارات دولار)؛ لتحول نحو كهربة أسطول سياراتها، بما في ذلك رفع معدل إنتاج البطاريات الكهربائية

شركة مازدا تسعى لكهربة أسطولها بالكامل

تسعى شركة “مازدا” لإستخدام هذا الإستثمار لتزويد جميع طرازات سياراتها بالكهرباء، بالإضافة إلى زيادة إنتاج السيارات الكهربائية التي تعمل على البطاريات الكهربائية.

حيث تسعي الشركة أيضًا إلى رفع حصتها في إجمالي مبيعات السيارات للشركة على المستوى العالمي بحلول عام 2030.

وفي السياق تحدث “أكيرا ماروموتو” الرئيس التنفيذي لشركة مازدا، في مؤتمر صحافي، فائلاً: أن الشركة توصلت إلى إتفاق توريد مع الشركة الصينية (Envision AESC) لصناعة البطاريات لسياراتها الكهربائية المصنعة في اليابان.

قامت شركة “مازدا موتورز” أيضًا بالموافقة على التعاون مع سبع شركات محلية، من بينهم شركة (Imasen Electric Industrial Co) وشركة (Ondo Corp)، وشركة (Rohm Co)، لتطوير وإنتاج وحدات المحركات الكهربائية.

اقرأ أيضًا: “شاومي” تخطط لإنتاج السيارات الكهربائية بالتعاون مع “بايك”.

وتأتي تتوقعات “مازدا”، بأن ترتفع نسبة “السيارات الكهربائية” في إجمال المبيعات العالمية للشركة إلى نطاق يتراوح ما بين 25% إلى 40% بدءًا من عام 2030، بحسب البيان الصادر عن الشركة.

كما تهدُف “مازدا” اليابانية تحقيق صافي مبيعات يصل إلى 4.5 تريليون ين أي ما يُعادل (31.82 مليار دولار) تقريبًا خلال أربع سنوات،أي للعام المالي المنتهي في شهر مارس للعام 2026، بزيادة تصل إلى 45%، مقارنةً بالعام المالي 2022 المنتهي في نفس الشهر، حسب ما صدر عن وكالة “رويترز”.

التوجه العالمي لصناعة السيارات نحو الطاقة النظيفة

تعتزم كبرى شركات “صناعة السيارات” للضخ ما يصل إلى 1.2 تريليون دولار حتى عام 2030، لتطوير وإنتاج ملايين السيارات التي تعمل بالبطاريات الكهربائية، بالإضافة إلى المواد الخام لتصنيع ودعم هذا الإنتاج.

كما تُخطط الشركات لزيادة الإنتاج إلى 54 مليون سيارة كهربائية بحلول عام 2030، ما يمثل أكثر من 50% من إجمالي السيارات المنتجة، وفقًا لتقرير وكالة “رويترز”.

Advertisements

أيضًا تسعى كبرى كيانات الصناعة في مجال السيارات وشركائهم في مجال صناعة البطاريات، لتركيب 5.8 تيراواط/ ساعة من طاقة إنتاج البطاريات بحلول عام 2030، وفقًا للبيانات الصادرة عن (Benchmark Mineral Intelligence) مقرها لندن.

اقرأ أكثر: اكتشاف تقنية جديدة تقلل مدة شحن بطاريات السيارات الكهربائية.

وقد أعلنت شركة “تويوتا“، في شهر أغسطس السابق، أنها ستستثمر ما يصل إلى 730 مليار ين في “اليابان” و”الولايات المتحدة”، لتصنيع بطاريات للسيارات الكهربائية بالكامل على عكس السيارات”الهايبرد” الهجينة التي تعمل بالبنزين والكهرباء.

أيضًا صرحت شركة “هوندا موتور” في نفس الشهر، أنها تعتزم بناء مصنعاً جديداً لبطاريات “الليثيوم” بقيمة 4.4 مليارات دولار للسيارات الكهربائية في الولايات المتحدة مع مورد البطاريات الكوري “إل جي”.

اقرأ المزيد: السيارات الكهربائية الصينية تستعد للسيطرة على السوق الأوروبية.

نبذة عن شركة مازدا موتورز

تأسست شركة “مازدا” في عام 1920، تحت بإسم شركة “تويو كورك كوجيو” المحدودة، وتم تغيير التسمية إلى “تويو كوجيو” في عام 1927، في البداية كانت الشركة متخصصة في صنع المعدات الصناعية ومن ثم تحولت إلى صناعة السيارات.

وأنتجت أول سيارة طراز “مازدا جو” عام 1931، وإتخذت الشركة إسم “مازدا” بشكل رسمي عام 1984، وبالرغم من هذا فان السيارات التي أنتجت قبل هذا التاريخ قد حملت إسم مازدا كذلك.

بدأت الشركة نشاطها بصناعة الآلات ثم تحولت إلى صناعة السيارات، لتعرض أولى سياراتها في السوق الياباني عام ، وغيرت مازدا شعار سياراتها أربع مرات قبل أن تختار تصميمها المتداول حالياً في السوق والمصمم عام 1997، وهو يمثل الحرف الأول من اسم الشركة (M) مرسوم بطريقة جمالية تشبه يدين ممدوتين ومرفوعتين إلى السماء تطلعاً للمستقبل.

قد يعجبك أيضًا: السيارات الكهربائية الصينية المُصنعة محليًا تُهدد الإنتاج الأجنبي.

Advertisements