أخر الأخبار

إرتفاع إيرادات هوندا موتورز بقيمة 10.5% إلى 113 مليار دولار

هوندا موتورز
إرتفاع إيرادات هوندا موتورز بقيمة 10.5%

زادت إيرادات شركة صناعة السيارات اليابانية هوندا 10.5% إلى 112.9 مليار دولار (14.55 تريليون ين) خلال العام المالي 2021 – 2022، المنتهي في 31 مارس، مقابل 102 مليار دولار (13.17 تريليون ين) خلال عام 2020 – 2021، مدفوعاً بمبيعات الدراجات النارية القوية وضعف الين الياباني.

تبلغ القيمة السوقية لشركة هوندا حتي إبريل الماضي بـ 5.85 تريليون ين ياباني (46.5 مليار دولار)، وتأسست الشركة منذ عام 1948، ومقرها طوكيو.

النتائج المالية لشركة هوندا

إزدادت أرباح شركة هوندا بنسبة 7.6% إلى 5.5 مليار دولار (707 مليار ين) في 2021، كما زادت ربحية السهم إلى 3.18 دولار (411.09 ين) في 2021، مقابل 2.95 دولار (380.75 ين) في 2020.

وارتفع الربح التشغيلي بنسبة وصلت إلى 32% بقيمة 6.7 مليار دولار (871.23 مليار ين) في 2021، مقابل 5.1 مليار دولار (660.21 مليار ين) في 2020.

وزادت إجمالي التكاليف والنفقات التشغيلية بنسبة 9.4% إلى 105.9 مليار دولار (13.68 تريليون ين) في 2021، مقابل 96.8 مليار دولار (12.51 تريليون ين) في 2020.

إرتفعت أسهم هوندا التي أقفلت على إرتفاع 2.2٪ يوم الجمعة، وسط إرتفاع بنسبة 2.6٪ في السوق الأوسع بنسبة 1٪ حتى الآن هذا العام.

إقرأ أكثر: الياباني “سوشيرو هوندا” من ميكانيكي بسيط إلى مؤسس شركة Honda العملاقة للسيارات والدراجات.

السيارات الكهربائية

صرحت هوندا في أبريل الماضي، بأنها تعتزم إستثمار نحو 40 مليار دولار في تكنولوجيا السيارات الكهربائية على مدى العام المقبل، حيث تعمل على التخلص تدريجيا من مبيعات سيارات الوقود التقليدية.

وقامت شركة “هوندا” بطرح سندات خضراء في مارس الماضي بقيمة 2.25 مليار دولار لتمويل إنتاج المركبات الكهربائية وتطويرها، بديلاً عن السيارت التي تعمل بمحركات الوقود.

إقرأ أكثر: مشروع مشترك بين سوني وهوندا موتور لبيع السيارات الكهربائيه المطورة.

أزمة الرقائق الالكترونية

خفضت “هوندا موتور” ثاني أكبر شركة لصناعة السيارات في اليابان توقعات الأرباح السنوية بنسبة 7%، محذرة من أزمة نقص إمدادات الرقائق وإرتفاع تكاليف المواد الخام بسبب القيود في الصين والحرب في أوكرانيا.

وحذرت الشركة في بيان من إستمرار الآثار المترتبة على نقص الرقائق وعودة ظهور”كوفيد-19″، إذ إنها تتوقع زيادة قدرها 11% بقيمة 300 مليار ين في التكاليف هذا العام لتغطية إرتفاع تكاليف المواد والعمالة والخدمات اللوجستية.

صرح “ياسوهيد ميزونو”، المسؤول التنفيذي الأول لهوندا في مكالمة ما قائلا : “إننا نأمل حاليًا في جعل الأعمال التجارية على مسار التعافي في يونيو”، وذلك بإستخدام الأجزاء الموجودة في المخازن.

وتعتقد الشركة أيضًا أن يظل صافي الربح إيجابي في السنة المالية الحالية، حتى في الوقت الذي يتسبب فيه نقص الرقائق العالمية وتعطل سلسلة التوريد المرتبط بكوفيد-19 في حدوث مشكلات في صناعة السيارات.

الأرباح التشغيلية

وتتوقع الشركة اليابانية تراجع أرباح التشغيل إلى 810 مليارات ين (6.29 مليار دولار) للسنة المالية الحالية التي بدأت في أبريل.

بينما توقعت بيانات “رفينيتيف” بإرتفاع بنسبة 6.3% إلى 926.3 مليار ين، مع تقديرات الشركة ببيع 4.2 مليون سيارة على مستوى العالم بزيادة 3.1% عن العام الماضي.

وأظهرت نتائج “هوندا” المالية للربع المنتهي في 31 مارس، أن الشركة سجلت انخفاضًا في الأرباح التشغيلية أقل من المتوقع بنسبة 6% إلى 199.5 مليار ين.

مبيعات هوندا موتورز

تُعد هوندا، ثاني أكبر شركة في اليابان من خلال المبيعات، فيما ستنخفض أرباح التشغيل المتوقعة إلى 810 مليار ين (6.29 مليار دولار) للسنة المالية الحالية التي بدأت في أبريل.

ويتوقع المحللون إرتفاعًا بنسبة 6.3٪ إلى 926.3 مليار .

ومن المتوقع بيع 4.2 مليون سيارة على مستوى العالم هذا العام، بزيادة 3.1٪ عن العام الماضي.

صرح “ياسوهيد ميزونو”، المسؤول التنفيذي الأول لهوندا في مكالمة ما قائلا : “إننا نأمل حاليًا في جعل الأعمال التجارية على مسار التعافي في يونيو”، وذلك بإستخدام الأجزاء الموجودة في المخازن.

وأضاف “ميزونو” إن الشركة كانت على دراية أن وضع الإغلاق في شنغهاي يتحسن وأن سلسلة التوريد والخدمات اللوجستية في البلاد تتحسن بنسبة تصل إلى 80٪.

وتؤكد شركة هوندا، التي تعتبر المصنعة لأفضل أكورد مبيعًا في العالم، يوم الخميس إنها ستخفض الإنتاج بنحو الخمس في عدد إثنين من مصانعها المحلية لبقية شهر مايو الجاري، أي شهر بعد أن خفضت الإنتاج بمقدار النصف تقريبًا في إحداها.

شركات صناعة السيارات اليابانية

وصلت العملة اليابانية الين أدنى مستوياتها في 20 عامًا مقابل الدولار في الأسابيع الأخيرة، مما أدى إلى تضخيم قيمة الأرباح الخارجية لشركات صناعة السيارات اليابانية، ويعتقد بعض المحللين أن هذا سيساعدهم على مواجهة تحدياتهم الحالية.

حوّلت شركة السيارات اليابانية نيسان خسائرها البالغة 3.36 مليار دولار (431.93 مليار ين) خلال عام 2020، إلى أرباح صافية بقيمة 1.86مليار دولار (238.77 مليار ين) خلال العام المالي 2021، محققة بذلك أول صافي ربح منذ السنة المالية (2018 – 2019).

إزداد صافي أرباح شركة تويوتا اليابانية بنسبة وصلت إلى 26% إلى 22.05 مليار دولار (2.87 تريليون ين) خلال عام 2021، مقابل 17.52 مليار دولار (2.28 تريليون ين) في 2020.