أخر الأخبار

زيادة حصة مجموعة الملياردير مايك آشلي في شركة هوجو بوس الألمانية

هوجو بوس
زيادة حصة مجموعة الملياردير مايك آشلي في شركة هوجو بوس الألمانية

رفعت شركة (Frasers Group Plc)، مجموعة الملابس الرياضية التابعة للملياردير البريطاني “مايك آشلي”، استثماراتها في شركة هوجو بوس (Hugo Boss) الألمانية للأزياء والعطور، لتصل إلى 944.9 مليون دولار (ما يعادل 900 مليون يورو).

مجموعة هوجو بوس

هي مجموعة تجارية ألمانية تتخصص في الموضة والملابس الجاهزة والعطور والإكسسوارات تأسست في عام 1923 على يد مصمم الأزياء الألماني هوغو فرديناند بوس بلغت مبيعات هوجو بوس في عام 2010 بـ 1.3 مليار دولار في 124 دولة وكانت تدير حينها 6100 نقطة بيع في هذه الدول.

كان “هوغو بوس” هو مصمم الزي الأسود لقوات SS التابعة للنازيين بقيادة ادولف هتلر وهو مصمم الملابس الاميرية الخاصة بالقوات الالمانيه اثناء الحرب العالمية الثانية.

افتتح بوس مصنع للملابس بالشراكة مع شخصين في عام 1924، وكان يعمل في المصنع 30 عاملاً، وبدأوا بصناعة البضائع اليدوية.

ووصولا إلى 1930 كانت الأعمال قد ازدهرت وحصلت الشركة على أول عقد ضخم لها، لكن وبسبب الأزمة الاقتصادية الشديدة التي تعرضت لها ألمانيا وقتها اضطرت الشركة على إعلان إفلاسها عام 1930.

طلب هوغو من شركائه الإبقاء على بعض الآلات لنفسه ليعيد إطلاق الأعمال من جديد وتوصلوا لإتفاق أتاح له الفرصة لتحقيق طموحه، وبالفعل بدأت أعماله بالازدهار تدريجياً بعد عام 1932.

تزايدت أعمال الشركة وعدد موظفيها وشهرتها بصناعة الأطقم الرجالية الرسمية في عام 1950، وفي السبعينيات تخصصت الشركة في كافة أنواع الأزياء الرجالية، وحصلت على علامتها التجارية في 1977.

وبدأت علامة بوس تتطور وحققت انتشار وشهرة عالميين، فكانت الراعي الرسمي للكثير من الفعاليات العالمية كالفورميلا وان ومباريات الغولف، حصلت الشركة لاحقا في 1984 على رخصة لإنتاج العطور لتصبح الآن عطور هوجو بوس هي الأشهر عالميا.

وحصل على رخصة لإنتاج الأحذية عام 1995 وأضافت علامتين مسجلتين لها، كما بدأت بإنتاج المواد التجميلية والملابس النسائية وأسست قسم للأطفال، وهي اليوم من الشركات الرائدة في الأزياء والعطور على مستوى العالم.

إقرأ المزيد: لوريال لمستحضرات التجميل تسجل نمو في مبيعات الربع الأول.

مجموعة مايك آشلي ترفع حصتها في “هوغو بوس”

تمتلك مجموعة التجزئة البريطانية الآن 3.4 مليون سهم من الأسهم العادية، أي ما يعادل 4.9% من رأس مال هوجو بوس Hugo Boss، و18.3 مليون سهم من الأسهم العادية عن طريق بيع عقود خيارات البيع، وهو ما يمثل حصة أخرى تبلغ 26%.

مع أخذ الأسهم الجديدة في الإعتبار، تمتلك المجموعة، التي تمتلك (Flannels) و(House of Fraser) و(Jack Wills) و(USC) و(Cruise) و (Sports Direct) ، الآن أسهمًا تبلغ قيمتها حوالي 390 مليون جنيه إسترليني في شركة العطور الشهيرة “هوجو بوس”.

هذه هي المرة الثالثة التي تزيد فيها مجموعة (Frasers) حصتها هذا العام، بعد مارس وأبريل.

وتقوم شركة التجزئة التي تتخذ من المملكة المتحدة مقرًا لها بتقوية حصتها في هوجو بوس منذ يونيو 2020، حيث قامت بشراء 120 ألف سهم من الأسهم العادية و140 ألف سهم من الأسهم العادية عبر عقود الفروقات و3.3 مليون سهم من الأسهم العادية عن طريق بيع عقود خيارات البيع.

إكتسبت آشلي مكانة في مواجهة تجار التجزئة الفاشلين وبناء حصص في المنافسين في وقت سابق من هذا الشهر ، إلتقطت شركة Frasers نموذج Missguided عبر الإنترنت بعد أن دخلت إجراءات الإعسار في المملكة المتحدة.

يقع هوغو بوس الألماني ضمن تقنية تحويل إختياراته نحو إتجاه غير رسمي إضافي، حيث ذكرت الشركة أن التمويل “يعرض تصور مجموعة فريزر ضمن نموذج وتقنية ومجموعة إدارة هوجو بوس”.

تضمنت استثمارات Ashley المختلفة تاجر تجزئة للألعاب عبر الإنترنت Recreation Digital و Jack Wills، وهو مزود ملابس.

وأوضح بيان لبورصة لندن: “يعكس هذا الاستثمار إيمان مجموعة فريزر بعلامة هوجو بوس التجارية والاستراتيجية وفريق الإدارة.

وتواصل مجموعة (Frasers) النية في أن تكون شريكًا داعمًا وتخلق قيمة لصالح كل من Frasers Group’s و هوغو بوس المساهمين.

إقرأ أيضاً: إيرادات بربري تنمو 27% في أوروبا والشرق الأوسط والهند وإفريقيا.

مايك آشلي

في الشهر الماضي، أضافت مجموعة مايك آشلي شركة “Studio Retail Group” عبر الإنترنت ذات القيمة المضافة إلى محفظتها الموسعة للبيع بالتجزئة في صفقة قيمتها 26.8 مليون جنيه إسترليني.

وصل صافي ثروة آشلي 4.3 مليار دولار على قائمة أثرياء فوربس اللحظية في 22 يونيو 2022.

كما وصل حجم سوق السلع الفاخرة الشخصية العالمية 302.6 مليار دولار في عام 2021، وفقًا للنتائج الأخيرة الرئيسية التي توصلت إليها شركة Bain & Company.

تمتلك مجموعة (Frasers) متجر House of Fraser، وشركة (Everlast) لتصنيع قفازات الملاكمة، وبائع التجزئة للملابس الراقية (Flannels).

إكتسب آشلي سمعة طيبة في إنقاذ كبار تجار التجزئة المتعثرين.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، كشفت مجموعة Frasers أنها ستدفع 25 مليون دولار نقدًا لنيل حقوق الملكية الفكرية لشركة Missguided والشركات ذات الصلة.