أخر الأخبار

ارامكو السعودية تجدد إستراتيجيتها وتوقع 59 إتفاقية جديدة بقيمة 11 مليار دولار

Advertisements
شركة ارامكو توقع اتفاقات لتأمين سلاسل توريدها
شركة ارامكو توقع اتفاقات لتأمين سلاسل توريدها

وقّعت شركة “ارامكو السعودية” عددًا من الإتفاقات بقيمة 41.25 مليار ريال (11 مليار دولار)، مع شركات محلية وعالمية، تتضمن عمليات شراء استراتيجية، وذلك في إطار جهودها لتأمين سلاسل التوريد الخاصة بها، وتعزيز التصنيع المحلي، وذلك وفقاً لوكالة الأنباء السعودية ( واس)، اليوم الثلاثاء.

حيث أوضحت “ارامكو السعودية” أنها أبرمت 59 إتفاقية شراء استراتيجية مع 51 شركة تصنيع محلية وعالمي.

وتوقعت “أرامكو” أنه من المرجّح أن توفر تلك الشراكات 5000 فرصة عمل جديدة في المملكة، على مدار العقد المقبل.

ارامكو السعودية تسعى لتأمين سلاسل التوريدها

أشارت شركة “أرامكو”، أن الإتفاقات تشمل مجموعة من المنتجات والسلع الإستراتيجية بما في ذلك المواد الكيميائية المستخدمة في الحفر، وفوهات الآبار، ومجموعات مفاتيح التحكم بالتشغيل، وأنظمة مراقبة الإهتزازات، والأنابيب، والضواغط، وفولاذ الهياكل، والتركيبات والموصلات، والمبادلات الحرارية المبردة هوائيًا (مبردات الهواء).

اقرأ أيضًا: “أرامكو السـعودية” تطلق أكبر مشروعاتها في كوريا الجنوبية بقيمة 26 مليار ريال.

وأوضحت الشركة أنه بموجب إتفاقيات الشراء الإستراتيجية، سوف يعمل الشركاء الموردون على إنشاء مرافق محلية، ونقل التقنيات، وإجراء الأبحاث والتطوير على الصعيد المحلي، وتطوير الأيدي العاملة المحلية، وسلسلة الإمداد، مع إكتساب المكانة المفضلة لدى الشركة، والمشاريع المشتركة لأرامكو السعودية، والشركات المنتسبة لها.

ومن بين الشركات الموقعة على هذه الإتفاقيات: “بيكر هيوز”، و”كاميرون الرشيد”، و”هاليبرتون”، و”شلمبرغير”، و”تكنيب – إف إم سي”.

Advertisements

وبحسب بيان الشركة، أنه من المتوقع أن تَندّرج هذه الإتفاقيات ضمن “ركيزة إستراتيجية”، تتمثل في برنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد في المملكة ويُدعى (إكتفاء)، حيث تُستخدم إتفاقيات الشراء الإستراتيجية في وضع إتفاقيات والتزامات طويلة الأجل مع الشركاء الموردين.

اقرأ المزيد: أرامكو توقع صفقة بـ 2.65 مليار دولار للاستحواذ على وحدة من فالفولين الأميركية.

مميزات برنامج “إكتفاء”

دخلت “أرامكو” السعودية في أكثر من 100 إتفاقية شراء إستراتيجية، وأدّت هذه الإتفاقيات الاستراتيجية إلى توطين وتعزيز السلع الأساسية مثل مثاقب الحفر، ومعدات ثقب الآبار، والصمامات، وأوعية الضغط، وأنظمة التشغيل الآلي للأعمال، وبالإضافة إلى ذلك، تصدّر بعض المواد للسوق العالمية، وذلك منذ إطلاق ركيزة إتفاقيات الشراء الاستراتيجية.

وجدير بالذكر، أن “ارامكو السعودية” أطلقت برنامج إكتفاء في عام 2015، بهدف إنشاء سلسلة توريد عالمية المستوى في المملكة.

وحقق البرنامج منذ بدايته عددًا من الإنجازات في مجالات رئيسية، تشمل تطوير القوى العاملة، والبحث والتطوير، والصادرات، وتطوير الموردين.

وبحسب تصريحات شركة “ارامكو”، أنه أسهم برنامج إكتفاء منذ إطلاقه بضخ أكثر من 487.5 مليار ريال (129.7 مليار دولار) في الناتج المحلي الإجمالي في المملكة العربية السعودية، مع توفير أكثر من 100 ألف وظيفة للسعوديين في سلسلة التوريد واللوجستيات.

افرأ أكثر: أرامكو السعودية تتم صفقة كبرى في أنابيب الغاز ب 15.5 مليار دولار.

Advertisements