أخر الأخبار

البورصة الامريكية تتراجع بعد بلوغ التضخم أعلي مستوياته

البورصة الامريكية
البورصة الامريكية تتراجع بعد بلوغ التضخم أعلي مستوياته

هبطت مؤشرات البورصة الامريكية في تعاملات اليوم الجمعة، وإنخفض مؤشر إس آند بي 500 وداو جونز وناسداك، بعد أن أظهرت بيانت التضخم تسارع زيادات الأسعار بشكل غير متوقع وقفزت لأعلي مستوي لها منذ عام 1981.

مؤشرات البورصة الامريكية

إنخفضت مؤشرات البورصة الامريكية اليوم، حيث تراجع مؤشر “S&P 500” إس آند بي 500 بنسبة 2.80% ليصل إلي 3905 نقطة.

وتراجع مؤشر داو جونز DOW بنسبة 3.39% ليصل إلي مستوي 31502 نقطة.

كما تراجع مؤشر ناسداك Nasdaq بنسبة 3.48% ليصل إلي مستوي 11337 نقطة.

وتراجع مؤشر البورصة الامريكية داو جونز العالمي بنسبة 2.87% مسجلاً 3702 نقطة.

على مدار الأسبوع ، انخفضت جميع المؤشرات الرئيسية الثلاثة ما بين 1.9٪ و 2.2٪ حيث تعرضت أسهم النمو الحساسة للسعر لضغوط من ارتفاع عوائد سندات الخزانة.

قال إريك جونستون، رئيس شركة مشتقات الأسهم والأصول في كانتور فيتزجيرالد الامريكية: “نحن متجهون نحو إنخفاض في الأسهم وجهة نظرنا هي أن تقديرات الأرباح سيتم تعديلها هبوطياً، وبالتالي في النهاية، سيتم تقييم أسعار الأسهم مقابل توقعات الأرباح”.

ارتفع مؤخرًا “JM Smucker” ، صانع زبدة الفول السوداني Jif ومربى “Smucker”، بنسبة 1.9٪ وكان السهم الأفضل أداءً في S&P 500.

وارتفع كل من Kellogg و Campbell Soup و Kroger بنسبة 1.1٪ تقريبًا ، مقارنة بمؤشر S&P 500 ، الذي تراجع 2.5٪.

وتراجعت أسهم شركات الطيران بعد أن أظهرت بيانات التضخم أن الأسعار مددت صعودها في مايو.

وشهدت البورصة الامريكية اليوم تراجع أسهم شركة “Netflix Inc” بنسبة 5.4٪ في تداول ما قبل البيع، عقب تخفيض Goldman Sachs تصنيف أسهما إلى “البيع” من “المحايد.

إقرأ أكثر: البورصة الامريكية تتراجع مع التركيز على تقرير الوظائف لشهر مايو.

تضخم أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة

بلغ تضخم أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة في مايو أعلى مستوى له منذ أكثر من أربعة عقود مضت، حيث أدى ارتفاع أسعار الطاقة والغذاء إلى ارتفاع الأسعار.

قالت وزارة العمل الامريكية اليوم الجمعة إن مؤشر أسعار المستهلك قد إرتفع بنسبة 8.6٪ في مايو مقارنةً بنفس الشهر في العام الماضي، مسجلا أعلى قراءة منذ ديسمبر 1981.

ووفقاً لتوقعات الاقتصاديون في إستطلاع أجرته صحيفة وول ستريت جورنال أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلك بنسبة 8.3٪ في مايو.

كانت الأسواق تترقب أرقام التضخم اليوم الجمعة، ومن المتوقع أن يضغط التضخم المرتفع على بنك الاحتياطي الفيدرالي الامريكي لرفع أسعار الفائدة بوتيرة أسرع في محاولة للسيطرة علي إرتفاع الأسعار.

مع بيع السوق الأوسع نطاقاً، يعطي المستثمرون دفعة لأسهم الشركات التي تبيع مخزون السلع اليومية للمستهلكين في مخازنهم.

قال جيسون فورمان، الخبير الاقتصادي في جامعة هارفارد، في تغريدة له على تويتر إن بيانات أسعار المستهلك الصادرة يوم الجمعة قد لا تكون مروعة كما توحي عناوين الصحف، لكنه أضاف أنه لا يوجد سبب كافٍ للاحتفال أيضًا.

تعرف علي: إرتفاع في الاسهم الامريكية والاوروبية عقب صدور نتائج أعمال الشركات.

عوائد سندات الخزانة الامريكية

تم تداول عوائد سندات الخزانة الامريكية لأجل 10 سنوات مؤخراً عند 3.137٪، مقارنةً بـ 3.041٪ يوم الخميس.

يمكن للعوائد المرتفعة على السندات الحكومية أن تحد من الطلب علي الذهب، الذي لا يدر عائداً لمجرد امتلاكه، وهو أقل جاذبية للاحتفاظ به.

يقول المحللون والمستثمرون أن الارتفاع الممتد في التضخم قد يدفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي إلى تشديد السياسة النقدية بقوة أكبر خلال إجتماعه الأسبوع القادم.

ويعتقد بعض المستثمرين أنه في حالة رفع بنك الاحتياطي الفيدرالي لأسعار الفائدة بقوة، فإن ذلك سيكافح لخفض التضخم المستعصي، وقد يسهم في تحقيق مكاسب في الذهب الذي تخطي آداء الأسهم والسندات هذا العام.