أخر الأخبار

الاقتصاد المصري يسجل أعلى نمو منذ 14 عام في العام المالي المنتهي في يونيو 2022

Advertisements
الاقتصاد المصري 2022
الاقتصاد المصري يسجل أعلى نمو منذ 14 عام في العام المالي المنتهي في يونيو 2022

سجل الاقتصاد المصري نموًا بنسبة 6.6% في العام المالي المُنتهي في شهر يونيو 2022، وأفاد وزير المالية المصري، الدكتور محمد معيط في بيان، أن نسبة النمو التي حققها الاقتصاد المصري خلال تلك الفترة تُعد الأكبر منذ عام 2008.

آداء الاقتصاد المصري 2022

كشف وزير المالية المصري، عن تراجع معدل البطالة بنسبة 7.2% حتى يونيو 2022، وذلك بعد توفير 826 ألف فرصة عمل.

إنخفض عجز الموازنة من 13% في العام المالي 2012- 2013 إلى 6.1٪ من الناتج المحلي في العام المالي الماضي.

وقال الوزير إنها المرة الأولى منذ سنوات التي يصبح فيها عجز الموازنة المصري أقل من متوسط الدول الناشئة.

إستطاعت مصر أن تُحقق فائضًا أوليًا للعام الخامس على التوالي بقيمة 100 مليار جنيه (5.2 مليار دولار)، بنسبة 1.3% من الناتج المحلي.

وتراجع معدل الدين للناتج المحلي إلى 87.2٪ في يونيو 2022، مقارنةً بنسبة مديونية حكومية عالمية 99% من الناتج المحلي العالمي، كما تراجع معدل الدين أيضًا بنحو 15.6% للناتج المحلي الإجمالي خلال الفترة من 2016 حتى عام 2022، مقارنة بزيادة 19.5% بالدول الناشئة.

وأكد وزير المالية على أن مصر تستهدف خفض معدل الدين للناتج المحلي إلى 75% بحلول عام 2026.

إقرأ أكثر: المالية: التوسع الاقتصادى فى مصر يتخطي توقعات ستاندرد آند بورز

Advertisements

كشف حساب الاقتصاد المصرى خلال 8 سنوات

تحدث رئيس مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية والاستراتيجية، عبدالمنعم السيد، عن التقرير الصادر من المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بكشف حساب الاقتصاد المصري خلال الـ 8 سنوات الماضية، قائلاً، “إن التقرير يُعد بمثابة كشف عن الوضع الاقتصادي المصري خلال السنوات الـ8 الماضية وتحليلًا لسياسات الدولة والمؤشرات الاقتصادية، لافتاً إلى أن لغة الأرقام لا تكذب”.

وأضاف، أن التقرير تطرق إلى العديد من المؤشرات المهمة، والتي كان أبرزها النمو الاقتصادي، إذ تفوق معدل النمو الاقتصادي المصري معدل النمو العالمي المتوقع (3.2% عام 2022)، ليحقق 6.6% في عام 2021/ 2022، مقارنةً بـ 2.9% عام 2013/2014.

إقرأ أيضاً: البنك المركزي المصري إشترى 44 طناً من الذهب خلال شهر فبراير الماضي

وأشار إلى الناتج المحلي والذي يعبر عن حجم الأعمال التي تمت في الدولة خلال العام، حيث ازداد الناتج المحلي الإجمالي بالأسعار الجارية بأكثر من 3 أضعاف، وبلغ 7.9 تريليون جنيه (بيان مبدئي) عام 2021/2022، مقابل 2.2 تريليون جنيه في عام 2013/2014.

وأوضح أن الاقتصاد المصري استطاع تخطي العديد من الأزمات العالمية خلال السنوات القليلة الماضية، ومنها جائحة كورونا، والأزمة الروسية الأوكرانية، وأزمة المناخ التي تسبب بدورها في أزمات بقطاع الغذاء.

وبيّن رئيس مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية والاستراتيجية أن أبرز ما يتميز به الاقتصاد المصرى هو التنوع، حيث لا يعتمد على قطاع بعينه، لافتًا إلى أن هذا التنوع يعطي الاقتصاد المرونة الكافية لمواجهة الأزمات، وهو ما حدث بالفعل.

إقرأ المزيد: مصر تدعو وزراء المالية العرب لتبني استراتيجية ضد الصدمات الاقتصادية

Advertisements