أخر الأخبار

كيف غيرت جائحة كوفيد-19 قطاع متاجر البيع بالتجزئة

متاجر التجزئة التكنولوجية تنمو في ظل إنتشار كوفيد-19
متاجر التجزئة التكنولوجية تنمو في ظل إنتشار كوفيد-19
  • ظهرت توجهات جديدة متطورة لنماذج البيع بالتجزئة والمتاجر الالكترونية تزامناً مع تداعيات ظهور فيروس كوفيد-19 نتيجة الحاجة المُلحة إلي التباعد وتقليل التكدس في متاجر التجزئة،
  • فمنها نماذج بيع تكنولوجيه بحته ومنها وأخري مختلطه، وهو ما يفرض علي جميع تجار التجزئة إلي ضرورة مواكبة هذه التوجهات الجديدة حتي لا يتأخرون عن الركب التكنولوجي وفقًا لمتخصص البيع بالتجزئة في شركة العقارات CBRE، موتي فرج.
  • حيث تخطت نماذج البيع بالتجزئة الهجينة والنماذج التكنولوجية طرق وأنماط البيع التقليدية في المتاجر المُتمثله في عرض المنتجات على الأرفف، ويقوم موظفو المبيعات بمساعدة العملاء، ومن هنا تبدأ عمليات الشراء التقليدية.
  • وفيما يلي سنوضح بعض المفاهيم المستقبلية في قطاع متاجر البيع بالتجزئة، والتي ستشهد نمواً وتطوراً إبتداءً من عام 2022 نتيجة إضطرابات كوفيد-19 التي تفرض حدوث تغيير سريع في هذا القطاع.

المتاجر المؤتمتة

تُعد المتاجر المؤتمتة تجربة تسوق متكاملة على عكس تطبيقات الطلب من خلال الإنترنت حيث أنك تستطيع في المتاجر المؤتمتة الدخول للمتجر و رؤوية المنتجات وشراءها مباشرة.
ويتميز هذا النوع من المتاجر بإمكانية التوسع السريع بإفتتاح عدة أفرع جديدة بسهولة، نظراً لقلة التكاليف لإنشاء وتشغيل متجر جديد فهو لا يتطلب توفير عمالة أو موظفين خدمة لإدارة المتجر بالإضافة إلي سهولة توفر الآلات لإدارة المتجر بشكل آلي.

نماذج المتاجر المؤتمته

متجر Standard Cognition
متجر Standard Cognition

وكنموذج ناجح لشركة ناشئة نجحت في المتاجر المؤتمتة فإن شركة “standardAl” الأمريكية جمعت إستثمار مؤخراً بقيمة 35 مليون دولار حيث تسعى لمنافسة شركة أمازون بهذا الإستثمار .

حيث يسير العميل إلى أحد متاجر Standard Cognition وتقوم إحدى الكاميرات العلوية الذي يبلغ عددها 27 كاميرا بحسب مساحة المتجر، بالتعرف على العميل حسب الشكل والحركة ،وليس عن طريق التعرف على الوجه.

ويستطيع العميل التسوق كالمعتاد ثم يصل إلى شاشة الكاشير الآلي لتقوم الكاميرات بتحديد العناصر التي أخذها العميل وبعد ذلك يقوم بالدفع نقدًا أو ببطاقة إئتمان.

متجر كارفور سيتي الإلكتروني
متجر كارفور سيتي الإلكتروني

كما ظهر أول متجر مؤتمت بالكامل في منطقة الشرق الأوسط في سبتمبر العام الماضي 2021، عندما أطلقت شركة متاجر “كارفور” للبيع بالتجزئة، التي تديرها مجموعة “ماجد الفطيم“، رؤيتها المستقبلية المتمثلة في متجر “كارفور سيتي +” في مول الإمارات،

وهو يشبه متاجر البقالة التي لا تحتوي على موظفي مبيعات والتي إبتكرتها أمازون وأطلقتها لأول مرة في 2018، ويوفر متجر “كارفور سيتي +” الجديد تجربة تسوق سريعة وسهلة وأمنه،

حيث يقوم العملاء بإستخدام هواتفهم للوصول إلى المتجر وإختيار الأشياء التي يرغبون في شرائها، ثم يخرجون ببساطة دون الحاجة إلى الوقوف في طابور والدفع في ماكينة تسجيل المدفوعات النقدية ويمكن الوصول إلى المتجر والدفع عبر تطبيق MAF Carrefour طبقاً لبيانات مجموعة “ماجد الفطيم”.

أما النموذج السعودي فهو شركة “كارتنجو” والتي توفر متاجر آلية مدعومة بالذكاء الإصطناعي و تعمل بشكل مستقل على مدار الساعة.

ويستطيع العميل الدخول للمتجر والتسوق بنفس الأسلوب التقليدي ومن ثم يقوم بعملية الشراء والدفع بنفسه عن طريق أجهزة متطورة، وتقوم حالياً كارتنجو بجولة إستثمارية من خلال منصة سكوبير للحصول على 5 ملايين ريال بهدف التوسع وتطوير المنتجات.

كما تهدف كارتنجو لتكون أول شركة محلية توفر المتاجر المؤتمتة بهدف الإنتشار عالمياً نظراً لسهولة التوسع في هذا النوع من الأعمال.

التجارة الالكترونية

أعلن موقع “نون” المنافس لشركة أمازون في الشرق الأوسط في أكتوبر 2021 أنه يخطط لجمع إستثمارات بملياري دولار على مدار الثلاث سنوات القادمة من صندوق الثروة السيادي السعودي (صندوق الإستثمار العام) .

وبمشاركة مستثمرين آخرين، حيث يُخطط “نون” للإستحواذ على شريحة أكبر من سوق التجارة الإلكترونية في دول الخليج، يسهم هذا التمويل في تطوير البنية التحتية وتسريع عمليات التسليم طبقاً لتصريح “محمد العبار” مؤسس نون.

إستحوذت شركة التجارة الالكترونية أمازون على شركة البيع بالتجزئة الشهيرة Souq.com سابقاً مقابل 586 مليون دولار، وغيرت إسم الموقع إلى Amazon.ae.

كما تتجهز أمازون لإنشاء مركز لوجستي للتوزيع وإيفاء الطلبات على مساحة 175 ألف متر مربع في أبو ظبي بحلول عام 2024 بجميع معايير تقليل الإنبعاثات الكربونية التي تتبعها شركة التجارة الإلكترونية العالمية.