أخر الأخبار

تكليف رئاسي يسمح بفتح الشركات الافتراضية دون التقيد بمقر فعلي

الشركات الافتراضية
الرئيس السيسي يوجه بفتح الشركات الافتراضية دون التقيد بمقر فعلي لها

وجه الرئيس عبدالفتاح السيسي الحكومة بالسماح بفتح الشركات الافتراضية دون التقيُد بضرورة وجود مقراً فعلياً لها، بهدف توفير النفقات والتسهيل على تلك الشركات، وتيسير إشتراطات إقامة شركات الفرد الواحد.

وجاء ذلك خلال إجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وصرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي بإسم رئاسة الجمهورية، بأن الاجتماع تناول متابعة المشروعات القومية الخاصة بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لجذب الاستثمارات.

إقرأ أيضاً: مصر والإمارات تبحثان فرص جذب الاستثمارات فى الذكاء الاصطناعي والبريد.

دعم الشركات الناشئة

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي الحكومة بتأسيس الشركة عن طريق الإخطار رقمياً، عبر منصة رقيمة يتم إنشاؤها خصيصاً لهذا الأمر، سعياً من الدولة لإزالة جميع المعوقات أمام الشركات الناشئة ورواد الأعمال.

تضمنت أيضاً توجيهات الرئيس السيسي للحكومة بالتوسع في إقامة المناطق التكنولوجية الاستثمارية الحرة، وكذلك التوسع في الإعفاءات الضريبية للشركات الناشئة، وتفعيل القوائم البيضاء لاستيراد المكونات الإلكترونية للشركات المتخصصة.

إقرأ المزيد: الشركات الناشئة في مصر شهدت نمواً سريعاً خلال عام 2021.

مبادرة مصر الرقمية

وجه السيد الرئيس بالتوسع في منحة “مبادرة مصر الرقمية” التي تستهدف أوائل خريجي الجامعات المُتخصصة، فضلاً عن البدء الفوري في مبادرة “أشبال مصر الرقمية”، والتي تسعى إلى تدريب طلبة المدارس المُتفوقين في علوم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وقد عرض الدكتور عمرو طلعت تطورات إنشاء مدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة، وكذلك مركز تصميم الإلكترونيات الذي سوف يحتضن الشركـات المتخصصة في هذا المجال.

وإطلع السيد الرئيس على نشاط مراكز “إبداع مصر الرقمية” في مرحلتها الأولى، مُوجهاً بالإنتهاء من مراحلها المتبقية في مختلف محافظات جمهورية مصر العربية.

وأضاف المتحدث الرسمي أن وزير الاتصالات قام بعرض الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات الجاري تنفيذها في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في إطار تعزيز محور التحول الرقمي وتدعيم البنية التحتية والمعلوماتية، بما فى ذلك مشروع الرقم القومي للعقارات وكذلك تطورات مشروع حوكمة أملاك الدولة لترشيد إدارتها.

وتم إستعراض جهود الحكومة للإنتهاء من الإنتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة، حيث أوضح وزير الاتصالات أن الحكومة قد أتمت رقمنة كل الملفات الورقية لجميع الوزارات والجهات الحكومية والتي بلغت 150 مليون وثيقة تقريباً.

إقرأ أيضاً: البنك الأهلي و”نون للمدفوعات” يوقعان اتفاقية لدعم التحول الرقمي.